Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

أخبار

الجزيرة تفوز بجائزتين من جوائز "واكلي"

 فازت شبكة الجزيرة الإعلامية بجائزتين من جوائز مؤسسة واكلي الأسترالية المرموقة للتميز الصحفي، عن استقصائي "كيف تروج لمجزرة" لوحدة تحقيقات الجزيرة، والسلسلة الوثائقية "آل هيل ذي لوغاريثم" لقناة الجزيرة الإنجليزية. وأعلنت أسماء الفائزين في حفل خاص أقيم بمدينة سيدني، مساء الخميس 28 نوفمبر 2019.

ومن بين 1300 متنافس، اختارت لجان تحكيم تضم أكثر من 100 من المختصين والخبراء في مجال صناعة الإعلام التلفزيوني، الاستقصائي الذي أنتجته شبكة الجزيرة الإعلامية بعنوان "كيف تروج لمجزرة" للفوز بجائزة واكلي عن فئة "أفضل سبق إعلامي للعام 2019"، بينما حصد برنامج "آل هيل ذي لوغاريثم" الجائزة عن فئة "أفضل عمل تلفزيوني قصير يتناول شؤون الساعة".

وتمنح جوائز "واكلي" سنويا لأفضل الأعمال الصحفية التي تميزت بمحتواها الإبداعي أو شجاعة منتجيها للوصول إلى الحقيقة وسعيهم لتقديم الحدث من زوايا مبتكرة. مع الاحتفاظ بالاستقلالية والمهنية.

واستغرق إنتاج الاستقصائي الفائز "كيف تروج لمجزرة"، ثلاث سنوات من التصوير والمتابعة، لنقل خبايا العلاقة بين حزب "أمة واحدة" الأسترالي ولوبي السلاح في أميركا. واستطاع الاستقصائي -الذي أثار ضجة إعلامية وسياسية كبيرة في أستراليا- تسليط الضوء على الممارسات التي تتبعها لوبيات السلاح للترويج لأجندتها وتحقيق أهدافها.

وقال فيل ريس، مدير وحدة التحقيقات بالشبكة بالوكالة: "يشرفنا الفوز بهذه الجائزة المرموقة التي تؤكد تميز ما تقدمه وحدة التحقيقات بالجزيرة، وأنا فخور بالجهد الذي قام به فريقنا. وجائزة مثل هذه تمثل تشجيعا ودافعا مهما للصحافة الاستقصائية والعاملين فيها لتقديم المزيد من الأعمال التي تفضح المخالفات التي تجري بعيدا عن الأضواء".

أما سلسلة "آل هيل ذي لوغاريثم" فهي من تصوير ومونتاج الزميلة آلي راي، وبإشراف المنتجة المنفذة ميناكشي رافي، وتتكون من 5 حلقات. خصصت للبث على الإنترنت، وتناولت تأثير التقنيات الخوارزمية على حياتنا اليومية، في ظل الانتشار الواسع لهذه التقنية في وسائل التواصل والمواقع الإلكترونية.

وقالت المنتجة المنفذة للسلسلة ميناكشي رافي: "إنه شرف عظيم أن تجد السلسلة هذا التقدير من قبل أعضاء لجنة تحكيم جوائز واكلي، لقد كان هدفنا من إنتاج البرنامج تثقيف الناس وتوعيتهم بكل الجوانب المتعلقة بهذه التقنية وتأثيراتها، وهذا الفوز يمنحنا دفعة إضافية لمواصلة القيام بهذا الأمر".

من جهتها، قالت آلي راي، مقدمة البرنامج: "أشعر بسعادة كبيرة لأنني أسترالية أولا، ولأن البرنامج حصل على هذا التقدير من أعضاء لجنة تحكيم جوائز واكلي المرموقة في سيدني. قد تبدو الخوارزميات موضوعًا معقدًا في البداية لكننا نأمل أننا ساهمنا في تسهيل فهم تأثيراتها على الناس العاديين".