Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

أخبار

"تحقيقات الجزيرة" تفوز بجائزة IRE المتخصصة

فازت وحدة الصحافة الاستقصائية بشبكة الجزيرة الإعلامية بإحدى جوائز منظمة الصحافيين الاستقصائيين "آي أر إي" المتخصصة، عن فئة الفيديو الرقمي، تقديراً للفيلم الاستقصائي جزيرة الأسرار الذي يكشف كيف تحولت جزيرة نائية تابعة لموريشيوس إلى قاعدة عسكرية للبحرية الهندية.

وباستخدام صور الأقمار الاصطناعية وبيانات الشحن والوثائق المالية كشف الفيلم كيف يمكن أن يفضي مشروع إنشاء القاعدة العسكرية في أغاليغا إلى تشريد نحو 300 شخص من سكانها.

وأشاد أعضاء لجنة تحكيم الجائزة بجودة الفيلم وأهمية محتواه، وقالوا إن فريق "تحقيقات الجزيرة" جمع معلومات وبيانات كشفت ما كان يحدث في هذه الجزيرة النائية، وأوصل صوت السكان المتضررين من هذه القاعدة العسكرية السرية.

وقال مدير وحدة الصحافة الاستقصائية بشبكة الجزيرة الإعلامية فيل ريس: "أنا فخور جداً بهذا الإنجاز الذي حققه فريقنا، فجوائز “آي أر إي" تعتبر من أهم الجوائز المتخصصة في مجال الصحافة الاستقصائية، وفزنا بها بجدارة بعد منافسة قوية مع مؤسسات إعلامية أميركية".

ومنظمة الصحافيين الاستقصائيين "آي أر إي" هي منظمة غير ربحية متخصصة في مجال التحقيقات، وتشكل منتدى يمكن الصحافيين في جميع أنحاء العالم من التعاون، ومشاركة خبراتهم وتجاربهم في مجال الوثائقيات الاستقصائية وتقنيات جمع الأخبار والوصول إلى مصادرها.

وحصدت وحدة الصحافة الاستقصائية في الجزيرة عشرات الجوائز العالمية المرموقة، ورشحت لعدد من الجوائز الأخرى خلال السنوات الماضية، تقديراً للوثائقيات والأفلام الاستقصائية التي أنتجتها، والتي بحثت مواضيع وقضايا خفية في بلدان مختلفة، ورشح قبل أيام فيلم "تجار كرة القدم" للوحدة لجائزة الأكاديمية البريطانية لفنون السينما والتلفزيون (BAFTA) المرموقة.