Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

أخبار

قناة +AJ بالإنجليزية تفوز بجائزة "كابيتال إيمي"

أعلنت لجنة تحكيم جوائز "كابيتال إيمي" الإقليمية فوز فيلم من إنتاج قناة +AJ بالإنجليزية بجائزة هذا العام عن فئة الأخبار والقضايا الاجتماعية، تناول قضية العنصرية في المجتمع الأميركي.

الفيلم الفائز أنتجته آنا كوك، وصوره ديفيد دويرتي، وسلط الضوء على نضال الأميركيين من أصول إفريقية في منطقة فرجينيا الجنوبية، وهي مقاطعة أغلب سكانها من الأميركيين البيض.

ويقدم الفيلم من خلال لقاءات مع أفراد من الأميركيين الأفارقة صوراً من معاناتهم في المنطقة، وشعورهم لسنوات بأنهم مواطنون من الدرجة الثانية.

ورغم التحديات التي فرضها الانتشار الوبائي لجائحة كورونا، وتعطل كثير من الإنتاجات الإعلامية بسبب فترات الإغلاق وإجراءات الحجر، واصلت +AJ تقديم محتوى متميز تضمن تقارير ووثائقيات ميدانية تعرض معاناة البسطاء وتوصل أصواتهم.

وقالت كات هيث، المشرفة على إنتاج الفيلم الفائز: "إن هذا الفوز يمثل تشجيعاً مهماً لنا في +AJ على مواصلة العمل وتوثيق قصص الناس ونقل معاناتهم من الميدان، لقد عملنا بجد على إنتاج هذا الفيلم لتسليط الضوء على معاناة الأميركيين من أصول إفريقية في المناطق الريفية البعيدة. إنه فيلم قوي وجميل قدم للمشاهد إحدى أهم القضايا في عصرنا من منظور جديد".

وتركز جوائز "كابيتال إيمي" الإقليمية سنوياً على تكريم أبرز الأعمال المنتجة في ولايتي ميريلاند وفرجينيا ومقاطعة كولومبيا الأميركية، وتنضاف هذه الجائزة إلى قائمة طويلة من الجوائز العالمية المرموقة التي حصدتها قنوات +AJ في مختلف أنحاء العالم تقديرا ًلتميز محتواها وتفرده.